عربيّة

مسؤول مغربي: المتهمون بذبح السائحتين لم يشاوروا “داعش”

كشف الناطق باسم المديرية العامة للأمن الوطني المغربي أبو بكر سبيك أن “التحقيق يرجح أن المتهمين الأربعة في جريمة اغتصاب وذبح السائحتين النرويجية والدنمركية في جبال الأطلس، نفذوا جريمتهم دون الرجوع لـ”داعش”، رغم مبايعتهم له مؤخرا”، مشيراً إلى أنه “تم إلقاء القبض على 9 أشخاص آخرين في القضية أحبط مخططا إرهابيا”.

وعثر يوم الاثنين على جثتي الدنمركية لويسا فستراغر غيسبرسن (24 عاما)، والنرويجية مارين يولاند (28 عاما) مذبوحتين في منطقة معزولة قرب إمليل على الطريق إلى قمة توبقال، وهي أعلى قمة في ​شمال إفريقيا​ ومقصد شهير لتسلق الجبال.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى